شاركنا على صفحاتنا الاجتماعية

(إن رجل الإعلام في يقيني ليس هو هذا الذي يعمل في إطار أجهزة وزارة الإعلام بالاحتراف أو بالهوية، إنما هو كل إنسان رجلاً كان أو إمرأة يحمل في صدره فكرة يريد نشرها والدفاع عنها بالاتصال الشخصي أو بالخطابة أو من خلال أية وسيلة متاحة له. وأسعد وضع لأية أمة هو هذا الوضع الذي يصبح فيه كل المواطنين قادة مبشرين برسالات أمتهم، وسياساتهم و ومناهجهم وخططها الإجتماعية والإقتصادية ومضامين ثقافتها الخاصة).

 أحاديث في الاعلام

الخوف من الفجوة
تهاويل
بيوتنا والحاجة الى الحب