شاركنا على صفحاتنا الاجتماعية

إن أسلافنا الكرام اخذوا العلم ، ثم هضموا ، وابدعوا ، واثروا ، ثم خلف من بعدهم اجيالا ضيعوا واضاعوا حتى وصلنا الى المرحلة الحاضرة .

 المسلمون والتطور في علوم الفضاء

مرحبا بالأمير .. وشكرا للملك

محمد عبده يماني

لقد اسعدتنا عودة أخي صاحب السمو الملكي الأمير عبد المجيد بن عبد العزيز الى ارض الوطن ، والى رحاب جدة ومكة المكرمة ، ونسأل الله له تمام الشفاء والعافية ، وشكرا لملك البلاد خادم الحرمين الشريفين الذي أثلج صدورنا بعنايته الفائقة واهتمامه الخاص بأخيه الأمير العزيز في مرضه داخل المملكة وخارجها ، فكان دائم السؤال عنه وحرص وأوصى ان لا يعود الا بعد ان يتماثل للشفاء باذن الله .. واني لأرفع الى مقامه السامي فائق الشكر على استقباله لسموه في مطار  الرياض ، وهذا من الوفاء العظيم ، ومن المروءة والبر والاخلاص تعميقا للأخوة ، فقد كان خادم الحرمين الشريفين وهو يستقبله في المطار يشد من عضده ، ويقف في استقباله مرحبا ومكرما ومهنئا بالسلامة .


وشكرا لولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ، فقد كان دائم السؤال عنه ، كما كان عظيم السرور بعودته ، وشكرا لكل الرجال الذين عبروا عن مشاعر الحب والتقدير والاحترام والسعادة بعودة هذا الأمير  العزيز ، بل وشكرا لكل من شارك في استقباله من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين وشكرا للنساء والأطفال ولكل من ساهم بسهم خير في التعبير عن الترحيب بعودته ، ونحن نقول له : " الحمد لله على السلامة " .. وشكرا على ما ابديتموه من الحب والحنين للوطن الحبيب والحرص على العودة ، وتهنئة خالصة للابن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبد المجيد ووالدته الكريمة اللذين كانا معه ، ووقفا الى جانبه بكل الحب والمودة والرحمة ،  وكانا بجواره يعضداه ، ويريحاه ، ويشجعاه ، ويسألان عنه ، والحمد لله على عودتك ياصاحب السمو سالما ، وارجو ان تترفق بنفسك ما استطعت الى ذلك سبيلا ، خاصة خلال فترة النقاهة  وحتى يتم الله تعالى على سموك نعمة الشفاء العاجل ان شاء الله وماذلك على الله بعزيز .


والله الحافظ والموفق ، وهو الهادي الى سواء السبيل وتقبل تحياتنا وامنياتنا جميعا .

غرد صالح الخليف على حسابه في تويتر
ورحل المربي بليلة
رحل كبير من جيل الكبار