شاركنا على صفحاتنا الاجتماعية

حسبي الله على فئات  ظهرت في هذا العصر تزعم ان القرآن وحده يكفي المسلمين في شئون دينهم ودنياهم، أما السنة فهي موضع شك عندهم  وحجتهم ان السنة لم تكتب في عصر النبي صلى الله عليه وسلم، وانها قد دخلها من الاحاديث الموضوعة ،  وهم بذلك يدعون الى الشك فيها ، واتهام ائمة الحديث بالغفلة والتساهل متناسيين ان علم الحديث علم دقيق قد حدد صحة ودرجة كل حديث ولو كان عند هؤلاء ذرة من حياء لسمعوا قول الله تعالى الذي شهد لسيدنا محمد : { وَمَا يَنْطِقُ عَنْ الْهَوَى. إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى }

 تأدبوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

كانت ازمة الخليج هزة قوية كالزلزال ، عنيفة كالبركان ، فجرت اعماقنا بالحمم ، واخرجت من اعماقنا غثاءا وزبدا رابيا  ليس معه ماء يمكث في الأرض ، وسرعان ما انحسر السيل فلم نجد الا خبثا وزبدا ، واثبتت المحنة ان جذورنا لم تكن راسخة في تربة تاريخنا.

 وكشفت أزمة الخليج عوراتنا

(إن عملية التدريب لهي الأمل، ليس فقط في تشغيل الأجهزة وصيانتها وإنما – الأساس – لتحقيق مستوى من الإنتاج قادر على المزاحمة والمنافسة في أثير الفضاء ، كما على الأرض، وانتداب آذان تسمع وعيون ترى، ومن ثم التأثير بمستوى هذا الإنتاج ومضمونه، فضلا عن الذود به عن شخصيتنا الثقافية وقيمنا الحضارية).

 أحاديث في الاعلام

مجرى الحديث هذا الأسبوع حول موضوع بئر زمزم، هذا البئر الذي أراد الله عز وجل أن يفجره بمعجزة من المعجزات في هذه البقعة من مكة المكرمة، بجوار بيت الله، وإكراما لسيدنا اسماعيل وهو مايزال طفلا، وأمه الكريمة سيدتنا هاجر، وكيف كانت هذه الإنسانة على ثقة عظيمة في الله عز وجل عندما سألت سيدنا ابراهيم عندما وضعها في واد غير ذي زرع مع طفلها وقربة ماء:يا ابراهيم.. االله أمرك بهذا!!قال.. نعم قالت.. إذا لا يضيعنا فشاءت إرادة الله جبر خاطر هذه الإنسانة الملهوفة على إبنها...المزيد
بعد حديثي عن زاوية نائب الحرم، وما ذكرت فيها عن رحلة جلالة الملك فيصل إلى أفريقيا لم أسلم من العتاب من قبل السيد أحمد عبد الوهاب حفظه الله، فهو ممن يرون أن المجالس أمانات، وليس كل ما يقال فيها يعلن، وأنا على عكس ذلك أحس بأن مثل هذه الذخائر والمعلومات من تاريخنا أمانة من الواجب تبليغها وعدم إخفائها وإطلاع الأجيال عليها لأنها جزء من تاريخ هذه البلاد يجب أن يعرفه الناس، وأمثال حبيبنا "أبو نورة" من البقية الباقية التي عاشت هذا التاريخ وتزخر ذاكرتها بحوادث وأحداث عظيمة...المزيد
نواصل حديثنا اليوم عن زاوية نائب الحرم التي نركن إليها للراحة والإستجمام، ونأنس فيها بصحبة مجموعة من الأحباب، وسوف أتحدث اليوم عن الملك سعود رحمة الله عليه عندما كان يقيم بين مكة والطائف فترة الصيفية، فقد كان الشيخ عبد الله بلخير من المقربين له بعد أن عمل مع والده رحمه الله، والشيخ عبد الله بلخير يتميز أنه من الرعيل الأول ومن الرجال الذين خدموا هذه البلاد، وكان بحق رجل دولة ذو كفاءة عالية وسمعة عطرة، وأديب راسخ القدم وشاعر من صفوة شعراء البلاد، وقمة من قممنا الثقافية، وترك آثارا ينحني الرأس تقديرا لها، وتتطلع الأجيال للاطلاع عليها...المزيد
فرحت بالإقبال الذي لقيته مقالتي عن زاوية السيد أحمد عبد الوهاب نائب الحرم، وأدركت مقدار الإحترام الذي يكنه الناس لهذا الرجل، ولهذا سأحاول أن أواصل بين وقت وآخر الحديث عن هذه الزاوية والتطرق للقطات تاريخية لا بد أن يعرفها الناس، ومن أهم ما أريد أن ألقي الضوء عليه هو هذا الحوار الإسلامي المسيحي الذي كان الملك عبد الله بن عبد العزيز واعيا ومهتما به، وكان جريئا في التصدي له وفي التعبير عنه، وقد أفردت لهذا حديثا خاصا نشر في جريدة عكاظ يوم السبت الماضي، ولكني هنا أود أن أقول إن الذي بدأ هذا الحوار مع الفاتيكان بصورة واقعية، وخطط له وتابعه بنفسه هو الملك فيصل بن عبد العزيز رحمه الله...المزيد
لمعالي السيد أحمد عبد الوهاب نائب الحرم مجلس لطيف في بيته يستقبل فيه الأصدقاء والأحباب بروحه الطيبة وكرمه الفياض، والحق أن كل الذين يرتادون هذه الجلسة يحرصون عليها، فهي زاوية اجتماعية تثار فيها موضوعات ذات قيمة تاريخية واجتماعية، وأنا أتشرف بأني ممن يرتادون جلسة "سيدنا" فهو رجل يحب الحوار، ويحترم الرأي الآخر، ولكنه لا يؤمن بالديمقراطية، واذا كان له رأي فمن الصعب أن يتنازل عنه، ونحن كمرتادين لهذه الزاوية مجبورين على التسليم، فهو من أهل الصفوة...المزيد
واجتمع الشمل في زاوية سيدنا هذا الاسبوع، وجرى الحديث حول قضايا الساعة، وتطرقنا إلى ذكرى هذا الشهر الذي ولد فيه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهو شهر ربيع الأول، الذي اجتمعت الروايات على أنه الشهر الذي ولد فيه، وتعود أهل مكة وأهل المدينة المنورة خاصة الإهتمام بذكرى مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم وإحياء سيرته العطرة وتذكير أولادهم بهذه السيرة وكذلك يفعل ملايين الناس في أنحاء من المملكة بل والعالم العربي والإسلامي، وتداولنا الحديث حول التاريخ الذي بدأ فيه الإحتفال بالمولد النبوي الشريف وهل بدأ هذا الأمر في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أو صحابته الكرام أم جاء في مرحلة بعد ذلك عندما انقطع الناس عن السيرة...المزيد
أواصل حديثي اليوم عن زاوية سيدنا أحمد نائب الحرم، وقد خصصتها للحديث عن ذكرى عطرة تم فيها تغيير السقف الأول للكعبة المشرفة، والحقيقة أنني لم استأذن السيد في هذه اللقطات التي أنشرها لصعوبة الإستئذان، فهو رجل يكره النشر ويحب الكتمان، ولا غرابة فقد تربى في الديوان، حيث لا أحد يتحدث عما يكون ولا ما كان، وكل الأخبار في طي الكتمان، وإن تجرأ أحد بنشر خبر فقد يصبح في خبر كان، وربما خارج الدكان، ولا تنفعه إلا شفاعة الصديق سلمان ولكني تجرأت لأن هذه الحادثة تستحق أن نلقي الضوء عليها...المزيد
نعود اليوم الى زاوية نائب الحرم بعد زيارة قصيرة لدكة الأغوات، وبعد أن حصلنا من (الباب العالي على كامل الأذونات بأن نرجع للكتابات بدون عتابات)، وقد كانت هذه العبارات تستخدم أيام الحكم العثماني ويقال: (جاءنا من الباب العالي) ولهذا فإان الحلقات القادمة ستكون تكملة لما سبق. وهذه قصة أرويها لجلالة الملك سعود رحمه الله يوم كان في مكة المكرمة، وكان قد أمر بتوسعة جوانب من الحرم المكي الشريف، وكان قد اهتم اهتماما كبيرا بهذا المشروع وسرعة تنفيذه، لأن الحجاج...المزيد
السيد محمد علوي مالكي رحمه الله حديثي اليوم في زاوية سيدنا نائب الحرم عن موضوع قديم أحاول أن ألقي فيه الضوء على بعض اللقاءات والزيارات الطارئة التي تحصل لنا في مجلس السيد من بعض العلماء ورجال الفكر والسياسة من أصدقاء السيد وأصدقاؤنا، وقد تذكرت جلسة لطيفة فاجأنا فيها فضيلة السيد محمد علوي مالكي. رحمه الله. بزيارة للمجلس، وفرحنا به جميعا، فالرجل رحمه الله كان من الشخصيات المحببة إلى النفس، ومن العلماء الذين تميزوا بالوقار والأدب والعلم، وقد سبقه والده السيد علوي مالكي رحمه الله ...المزيد
الأمير سلمان بن عبد العزيز في جامعة أم القرىوحديث عن الملك عبد العزيز جرى الحديث في هذه الزاوية عن موضوع محاضرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز في جامعة أم القرى، وأن الرجل فعلا كان موفقا في طرح جوانب مهمة من تاريخ والده الملك عبد العزيز رحمه الله. وأجمل ما في المحاضرة أنه جمع فيها ما بين معرفته الشخصية، وما سمعه وما عايشه، وبين دراسات نشرت عن الملك عبد العزيز اطلع عليها واستفاد منها وأشار إليها في بحثه، ثم قام باتصالات برجال لديهم أوراق ومذكرات شخصية عن الملك عبد العزيز...المزيد
الصفحة 1/1